الاسرة ودورها في تحصين أبنائها ضد الأفكار المنحرفة

11-2-2019

 
 

   شاركت الأستاذ المساعد الدكتورة بشائر مولود توفيق احد تدريسي مركزنا بالمؤتمر العلمي الدولي الأول للمدة الذي أقيم في جامعة دهوك /نقابة الاكاديميين العراقيين / مركز التطوير الاستراتيجي الاكاديمي ، بالبحث الموسوم” الاسرة ودورها في تحصين أبنائها ضد الأفكار المنحرفة”

   يهدف البحث التعرف على كيف تواصل الاسرة ودورها في تحصين أبنائها ضد الأفكار المنحرفة اما حدود البحث اقتصرت على المعلومات والادبيات التي يمكن ان تحقق هدف البحث . تضمن البحث ثلاثة فصول .

   الاسرة تعد اللبنة الأولى في بناء المجتمع وذات أهمية قصوى في تهيئة افراد المجتمع منذ الصغر للعيش والاندماج مع المجتمع ومعرفة مكوناته وكيفية التعايش فيه والتعامل مع افراده، فالاسرة مسؤولة عن سلوك الفرد سواء كان سويا او منحرفا ….

   تضمن البحث أيضا اهم مسؤوليات الاسرة تحصين ومراقبة ووقاية الأبناء من أي انحراف فكري، اذ تعدى مهمة الاسرة توفير الضروريات لافرادها فقط، بل المشاركة في تذليل ما يعترض الابناء من مشكلات ومحاولة الاسهام في حلها .

   نستنتج من البحث، ان الاسرة هي الخلية الحية في المجتمع البشري وكل فرد في الاسرة له دور فعال حيث يؤثر قيها ويأثر بها، وكذلك الجو العام الذي يعيش فيه الابن من تقبل او رفض ومن مشاعر محبة او جحود وفتور في المشاعر كل هذا ينطبع على شخصيته كان متقدما ثم تأخر فجأة . وان اهم ما توصلت اليه الباحثة من توصيات، تسعى الاسرة في إيجاد جو يسوده الوئام والتعاطف والتراحم داخل الاسرة ، واعداد الإباء والامهات لتحقيق وظائفهم من الوجهة السليمة .

   وختاما حصلت الدكتورة بشائر مولود على شهادة مشاركة تقديرا لمشاركتها الفاعلة في اعمال المؤتمر .

Leave A Reply